كاتب الموضوع : fadi kolagasi / أغسطس - 13 - 2014

منذ ان خلق الله سبحانه وتعالى الانسان بدأ يتعرف على معظم الأمراض التي تصيب الجسد

عموماً وأمراض الفم والأسنان خصوصاً ومعاناة الإنسان لأمراض الفم والأسنان منذ ان خلق ومن

أبرزها:
– تسوس الأسنان وتنخرها بسبب توسخ وتراكم اللويحة الجرثومية على الأسنان واللثة والمتشكلة من تجمع بقايا الطعام, والترسبات

اللعابية مع وجود الجراثيم النوعية الطبيعية في الهواء وأجواء الفم هذه العناصر مجتمعة تتفاعل مع بعضها لتشكل اللويحة الجرثومية التي تسمى (البلاك), هذا الأخير يسبب العامل الجرثومي لتنخر وتسوس الأسنان.

– التهابات الأنسجة الحادة للأسنان مما يؤدي الى الالتهابات اللبية للأسنان نتيجة التسوس الشديد والنخر العميق الذي يصيب المنطقة اللبية للسن, حيث تقوم جراثيم التسوس بتآكل وتهديم البنية السنية إلى أن تصل الى الأنسجة الحية والأعصاب وهنا ينشأ الألم الشديد والحاد والحساسية في الأسنان.

– الآلام تحصل نتيجة التقرحات التي تصيب اللسان والأماكن الأخرى داخل الفم من الأنسجة الرخوة للشفاة والخد من الداخل واللثة وبعض أجزاء أخرى من جوف الفم.

– الالتهابات التي تصيب اللثة نتيجة تجمع الطبقات الكلسية الجترية المتشكلة على الاسنان واللثة مما تسبب الآلام والرائحة الكريهة للفم وتراجع ونزوف اللثة وفيما بعد تقلقل الأسنان وتحركها ومن ثم سقوطها.

– الالتهابات والآلام التي تصيب الأنسجة – الداعمة للأسنان بمعنى الانسجة المحيطة بالأسنان وتسمى التهابات الأربطة السنية وهناك

بعض الأمراض السنية المتعددة الأخرى من إمراض حادة ومزمنة تصيب المناطق اللثوية، والمناطق المحيطة بجذور الأسنان والمناطق الذروية للأسنان يطول ذكرها وشرحها.

  385 مشاهدة
0

أضف تعليق

الإسم (مطلوب) البريد الإلكتروني (مطلوب)الموقع (اختياري) 





جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الدكتور محمد فادى
تنفيذ شركة تصميم مواقع الانترنت توب لاين